الرئيسية أخبار عاجلة سياحة بيئية: سيدي معمّر… إمكانيات ونقائص

سياحة بيئية: سيدي معمّر… إمكانيات ونقائص

0 قراءة ثانية
0
0

عسلامة – سيدي معمر – القيروان
سيدي معمر هي منطقة ريفية تحيط بها  عدد من الجبال و هي واقعة على وادي زرود العملاق.
المنطقة مشهورة بحمام سيدي معمر وهو عبارة عن عين ماء ساخنة و الممزوجة بمادة الكبريت حسب قول الأهالي الذين قالوا أن مياه هذه العين تشفي من الأمراض الجلدية على غرار حب الشباب و غيرها.
الزائر للحمام يقوم بالغوص في مغطس تنبع فيه عين الماء الساخنة ثم يقوم بطلي بدنه بقليل من الطين الممزوج بمادة الكبريت ثم يقوم يغسل بدنه مرة أخرى، الحمام يقصده العديد من الزوار خاصة في فصل الربيع.
و يحكى أن امرأة ألمانية كانت قد عانت من مرض جلدي فنصحوها بالذهاب إلى هذه العين حيث أن هذه الألمانية قد شفيت مما كانت تعنيه، فقامت  برد المعروف للأهالي و لهذه العين بتهيئة الحمام و بناء حوض السباحة، لكن للأسف لم تبقى هذه التهيئة البسيطة على حالها فالقاصد إلى الحمام الآن يقوم بتغيير ملابسه في الهواء الطلق على حافة الوادي أضف إلى ذلك فان العين هي الأخرى في الهواء الطلق حيث انه من المستحيل استغلال هذه العين في فصل الشتاء لبرودة الطقس أو عند نزول الأمطار و كذلك في فصل الصيف لشدة حرارة الشمس، وهي كذلك غير محمية من الوادي في حال فيضانه .

السؤال المطروح هنا لماذا لا يتم استغلال هذا المورد الطبيعي و هذه النعمة الالهية؟ خصوصا و أن هذه العين ليست العين الوحيدة الموجودة في ولاية القيروان هناك العديد منها في مناطق مختلفة من الولاية، إنّ استغلال هذه العيون سيساهم في خلق مواطن الشغل و تنشيط الحركية التجارية بالمنطقة.

تحميل المزيد من المواد ذات الصلة
تحميل المزيد أخبار عاجلة

اترك رد