الرئيسية ثقافة وفنون مهرجانات العرب على طريق الحرير في ندوة “العربي” السنوية

العرب على طريق الحرير في ندوة “العربي” السنوية

0 قراءة ثانية
0
0

الكويت ـ

تنظم مجلة «العربي» الكويتية ملتقاها السنوي الثالث عشر تحت عنوان «العرب على طريق الحرير» في الفترة من 3 حتى 6 مارس/آذار المقبل بمشاركة مسؤولين وباحثين ومفكرين من دول عربية وآسيوية تقع على طريق الحرير التجاري العالمي.

وقالت رئيسة تحرير مجلة «العربي» د. ليلى السبعان إن الملتقى يأتي ضمن المساعي الحثيثة لمؤسسات الكويت الحكومية والخاصة لتنفيذ رغبة أمير دولة الكويت بتحويل الكويت الى مركز مالي وتجاري عالمي.

وذكرت انه تم اخيرا طرح العديد من المشاريع الحكومية والتجارية والسياحية عبر انشاء منطقة مؤسسات تجارية مصممة كمنطقة حرة للتجارة والاستثمار وتطوير الاعمال، مضيفة ان ذلك المركز المالي والتجاري سيمثل منطقة مخصصة للأعمال المالية والتجارة والادارة الدولية حيث ستوفر مدينة الأعمال أفضل التسهيلات لشركات الأعمال الاقليمية لفتح مراكز رئيسية لها في الكويت التي يقع موقعها في محور الأعمال للخليج العربي وبوابته الى آسيا الوسطى.

وأوضحت السبعان ان التركيز على هذا المشروع البالغ الأهمية للكويت يأتي بين أولويات ملتقى مجلة العربي، مبينة انها ستقدم في الملتقى بحثا بعنوان «مدينة الحرير في الكويت.. الرؤية والمشروع» تطرح فيها رؤية الكويت في هذا المشروع الطموح وآفاقه المستقبلية في الاستثمار والثقافة.

وقالت إن تقديم البحث يأتي في الجلسة الثانية عقب الافتتاح التي سيتحدث فيها ايضا الدكتور سعود العصفور من جامعة الكويت حول المخطوطات التي تخص المحاور الاقليمية المختلفة على طريق الحرير باعتبارها جسر تواصل ثقافي في المنطقة التي تقع على هذا المحور شرقا وغربا.

وأفادت بأن د. طارق عبدالله من الديوان الأميري سيقدم في احدى الجلسات بحثا عن فكرة طريق الحرير بوصفه جسرا ثقافيا يمثل قناة للحوار والتبادل الثقافي مع الآخر على امتداد الدول التي شكلت هذا الجسر أو الطريق.

وأضافت انه في هذا السياق تبرز المؤثرات الصوفية على كل شعوب المناطق الواقعة على طريق الحرير كما نشاهد آثار كل ذلك في تطور الفلسفة والعلوم والمعارف والقانون والتاريخ والآداب والفنون.

وقالت ان الدكتور نايف الشمروخ أستاذ التاريخ في جامعة الكويت سيقدم بحثا بعنوان «قراءة في نصوص طريق الحرير» يقدم فيه قراءة تاريخية للعديد من النصوص التاريخية والأعمال الأدبية والنصوص الفكرية وغيرها مما أنتج فكريا وثقافيا على امتداد ثقافات بلاد طريق الحرير.

وأشارت الى انه بالإضافة الى المساهمات الكويتية التي تمثلها جامعة الكويت وسواها في أعمال الندوة يشارك عدد من الضيوف العرب ببحوث تتناول عددا من المحاور الأخرى التي تمثل اهتمام الملتقى وبينها محور الأدب الجغرافي على طريق الحرير. وبينها محور الأدب الجغرافي على طريق الحرير وفيه يلقي المؤرخ المغربي عبدالهادي التازي بحثا حول رحلات الأوروبيين الى الشرق العربي.

وأضافت انه في المحور نفسه سيشارك كل من الباحث والكاتب السوري نوري الجراح ببحث حول أدب الرحلة بوصفه فضاء للتواصل والتعارف عبر التجارة والعلم.

وأوضحت ان هناك محورا خاصا بالعلاقات بين العرب والصين على طريق الحرير سيشارك فيه من سلطنة عمان الدكتور محمد بن سعد المقدم استاذ التاريخ بجامعة السلطان قابوس ببحث حول العلاقات العمانية الصينية عبر طريق الحرير وتشاركه في المحور ذاته الدكتورة تشانغ هونجيي أستاذ الأدب العربي والأكاديمية الصينية المقيمة في بكين ببحث حول المؤسسات التعليمية العربية في الصين.

وذكرت انه فيما يتعلق بمحور الفنون على طريق الحرير يشارك كل من الأكاديمية والتشكيلية المصرية الدكتورة سماء يحيى ببحث حول فنون الرسم في ثقافات طريق الحرير بوسط آسيا في حين يشارك الباحث الدكتور خالد عزب ببحث عن العمارة الإسلامية في بخارى.

وأضافت ان الكاتب السوري بندر عبدالحميد سيسلط الضوء على مغامرات الامير أحمد في السينما على طريق الحرير اضافة الى شهادة فنية من المصور الرفعت يعقوبوف من تتارستان.

وقالت انه سيشارك في محور الأدب مجموعة من الباحثين والأكاديميين ببحوث منوعة من بينها «ألف ليلة وليلة على طريق الحرير» للدكتور أحمد درويش و«حضور اللغة العربية في الهند» للباحث الهندي سيد جاهنهير و«مقارنات بين الثقافتين العربية والفارسية على طريق الحرير» للكاتب الايراني موسى بيدج بالإضافة الى عدد آخر من الشهادات حول تجارب الترجمة وبعض التجارب الفنية والأدبية الخاصة على طريق الحرير لعدد اخر من الباحثين والكتاب.

وذكرت ان الضيوف المشاركين في أعمال ملتقى العربي على طريق الحرير هم من معظم الدول العربية اضافة الى عدد من دول الشرق الآسيوي على طريق الحرير مثل الصين وتركيا وايران والهند وأفغانستان وقرغيزيا وتتارستان.

تحميل المزيد من المواد ذات الصلة
تحميل المزيد مهرجانات

اترك رد