الرئيسية صحّة و بيئة صحة “فياغرا” مصدرها فضلات بشرية تستقطب الجزائريين

“فياغرا” مصدرها فضلات بشرية تستقطب الجزائريين

0 قراءة ثانية
0
0

الجزائر – وكالات

تشهد عشرات المقويات الجنسية المغشوشة مجهولة المصدر الطبي وتكويناتها الكيماوية إقبالاً كبيراً من قبل جزائريين يعانون مشاكل الضعف الجنسي، ففي هذا الإطار اعتقلت السلطات الجزائرية شبكة ترويج مقويات جنسية مصدرها فضلات البشر، مصنعة بطرق غير قانونية.

ومن المتوقع أن تكون هذه المقويات مهربة من دول الجوار مثل تونس أو ليبيا أو دول الساحل التي تنتج هذه الأقراص بمزج عقاقير ربما تكون مميتة، ومن بين هذه الأدوية التي روجت في السوق بأسماء غريبة مثل النمر أو عقاقير جينسينغ أو عقاقير الدكتور مينغ ويتم بيعها بسرية كبيرة وبسعر باهظ، حسب ما رود في صحيفة الخبر الجزائرية.

كما أن هناك نوعاً آخر مقلد من هذه الأدوية بنفس الماركة يباع في محلات الأعشاب وصيدليات معينة وبجوار المساجد، ولكن بسعر زهيد جداً كدليل واضح على أنها غير أصلية، إذ وصل سعرها إلى 300 دينار للقرص، يقابله 800 دينار للقرص الأصلي، ما جعلها تلقى رواجاً كبيراً، بالإضافة إلى علكة للمضغ تطيل النشوة الجنسية بمبلغ 150 دينار للقرص.

وتقوم شبكة الأفارقة المختصة في تقليد هذه الأدوية وبيعها في الطرقات بتصنيعها من مواد خطيرة على حياة الإنسان، كون فضلات البشر مادة أساسية في التصنيع، ما يؤدي بأصحابها إلى الموت.

تحميل المزيد من المواد ذات الصلة
تحميل المزيد صحة

اترك رد