الرئيسية تونس أخبار الجهات   سيدي بوزيد: الأحياء الشعبية تصنع الحدث وتجلب الانظار

  سيدي بوزيد: الأحياء الشعبية تصنع الحدث وتجلب الانظار

0 قراءة ثانية
0
0

 متابعة: محمد نجيب هاني

في ظل تراخي حكومي على بعث فضاءات ترفيهية تكون متنفسا لشباب سيدي بوزيد، كانت المبادرة شبابية بامتياز. انطلقت منذ أيام تحديدا الأحد 25 ماي 2014 تظاهرة رياضية يشارك فيها 24 فريقا لكرة القدم من مختلف أحياء المدينة ، أما الفضاء فهو احد المصبات العشوائية للفضلات. فضاء تم تهيئته من قبل شبان الجهة ليتحّول هذا المكان المهجور من وكر لبعض المارقين المتعاطين للمخدرات و المعاقرين للخمرة إلى ملجأ للشباب للترفيه في حلة أبهى ما تكون لاحتضان أنشطة رياضية شبابية خاصة وانه يوجد وسط تجمع سكني و غير بعيد عن احد المعاهد الأساسية بالإضافة إلى محاذاته لمنتزه عائلي

 هذه البادرة الشبابية من تنظيم و إدارة بعض أبناء مدينة سيدي بوزيد بعيدا عن أي تدخل للسلط  في رسالة واضحة لمختلف السلطات الجهوية والمركزية على قدرة شبان الجهة على استنباط أفكار و نماذج للترفيه

 دورة الأجيال هكذا اختار منظموها أن يطلقوا عليها و هي فعلا دورة الأجيال و دورة الشبان بامتياز في مدينة كان شبانها خير قادح للحراك الثوري الذي عاشته بلادنا.

و لعل افتتاح الدورة كان في مستوى يليق بتاريخ هذه الجهة التي ساهمت بعدد كبير من الرياضيين في تاريخ تونس من محمد القمودي في الماضي إلى لاعبي الفرق الكبرى اليوم في كرة القدم على غرار سامح الدربالي و نوفل اليوسفي و رضوان الفالحي و و كريم العجمي و آخرون في رياضات مختلفة …

تجدر الإشارة إلى الافتتاح الذي تنوعت فقراته و أهمها تكريم قيدوم الترجي الرياضي التونسي و المنتخب الوطني اللاعب الذي برز اسمه  في سماء كرة القدم في التسعينات و هو اللاعب عيادي الحمروني إلى جانب عدد من قدماء الرياضيين في الجهة و المسيرين. دورة مازالت فعالياتها جارية في غياب تام لاهتمام إعلامي و في غياب تام للجهات الرسمية التي كان عليها دعم مثل هذه المبارات التي تؤكد حرص شباب سيدي بوزيد و شباب تونس بصفة عامة على التقدم و مزيد الاعتناء بهذه الوطن من خلال المحافظة على طاقات أبنائه الشبان في كل المجالات

 في وقت نحتاج فيه إلى ثورة في العقول و ثورة ثقافية بامتياز نجد مثل هذه البادرة طيبة التي يمثل نجاحها خير دافع للمواصلة و لعلها افضل رسالة توجه الى الارهاب اليوم .. ان قوة تونس في ارادة ابنائها ..

تحميل المزيد من المواد ذات الصلة
تحميل المزيد أخبار الجهات

اترك رد