الرئيسية تونس أخبار الجهات المنستير: متابعة مشروع تحويل مياه محطة التطهير بلمطة صيادة بوحجر نحو محطة الساحلين

المنستير: متابعة مشروع تحويل مياه محطة التطهير بلمطة صيادة بوحجر نحو محطة الساحلين

0 قراءة ثانية
0
0

مثل انجاز مشروع تحويل المياه المستعملة من محطة التطهير بصيادة لمطة بوحجر الى محطة التطهير بالساحلين محل متابعة و محور جلسة عمل انعقدت صباح يوم الخميس 29 ماي 2014 بمقر الولاية تحت اشراف خالد اليونسي كاتب عام الولاية و بحضور ممثلي البلديات المعنية و الادارات الجهوية المتدخلة و المشرفة على المشروع .

و اوضح اليونسي ان جلسة العمل خصصت للتوافق و تقريب وجهات النظر بين المستلزمين العموميين قصد تذليل الصعوبات الفنية لتنفيذ مراحل المشروع في الاجال لتحويل المياه المستعملة من محطة التطهير بصيادة لمطة بوحجر الى محطة التطهير بالساحلين من خلال مد 29 كم من القنوات و بناء اربعة محطات ضخ و لما في ذلك من فائدة للمصلح العامة و تحسين ظروف عيش المواطن من خلال توفير المناخ الملائم و مزيد العناية بالبيئة .  و قد اوضح ممثل بلدية خنيس ان البلدية و الاهالي و مكونات المجتمع المدني بخنيس يؤكدون رفضهم للمشروع الرامي الى تحويل المياه المستعملة بالعديد من المدن الى شاطئ خنيس الذي تضرر من مياه محطة التطهير بالفرينة  التي تسكب في البحر كميات من المياه المعالجة و الغير معالجة مباشرة في عرض البحر على بعد 200 متر مما اضر بيئيا بشاطئ خنيس و تسبب في قطع ارزاق العديد من البحارة بالمدينة على حد قوله زيادة على المياه الصناعية و مياه محطة التطهير بجمال التي تسكب في واد المالح الرابط بوادي خنيس . و في هذا الصدد دعى كاتب عام الولاية الى ضرورة عقد جلسة عمل مع اهالي و مكونات المجتمع المدني بخنيس للاعلام و التحسيس والتعريف بمكونات المشروع الذي يستوجب عمل تشاركي بين الادارة و المجتمع المدني و تظافر جهود مختلف الاطراف لانجاز مثل هذه المشاريع التي حتما ستعود بالفائدة و النفع على اهالي الجهة و خاصة سكان المدن المتاخمة لخليج المنستير . و في السياق ذاته اوضح عبد الكريم بن نتيشة المدير الجهوي للتطهير بالمنستير  ان مشروع تحويل محطة التطهير صيادة لمطة بوحجر الى القطب التكنولوجي بالمنستير سيتم على مراحل و ذلك عبر تدخلات الديوان الوطني للتطهير من خلال تنفيذ جملة من الاجراءات العاجلة للتقليص من انبعاث الروائح و للتخفيف الضغط على المحطة الحالية و تدخلات على المدى المتوسط و اخرى اجلة تنتهي مع موفى سنة 2017 . و اضاف بن نتيشة  ان الكلفة الجملية للتدخلات العاجلة قدرت بـ 2 مليون دينار ، لتشمل تدعيم محطة رفع المياه المستعملة بمدخل المحطة  و تحويل بقية مكونات محطة التطهير المندمجة و المتنقلة من مطار النفيضة و تركيزها بجانب محطة لمطة بالاضافة الى تدعيم طاقة استيعاب احواض الترسيب الثانوي و تدعيم طاقة التهوئة  بالحوض البيولوجي و اقتناء وحدة متنقلة للتجفيف الميكانيكي للحماة و انجاز وحدة لمعالجة الروائح و تدعيم قناة تصريف المياه المعالجة بالبحر .

و قال بن نتيشة ان المرحلة الثانية ستشمل احداث 4  محطات ضخ و مد 29 كم من القنوات لنقل المياه المستعملة من محطة لمطة في اتجاه محطة التطهير بالساحلين  قبل تصريفها في عرض البحر بقيمة 20 مليون دينار في انتظار ان يتم بناء محطة تطهير صناعية بالقطب التكنولوجي بالمنستير و احداث محطة تطهير لمعالجة المياه المنزلية بجانبها عوضا عن محطة لمطة ثم تصريف مياهها المعالجة في عرض البحر في عمق لا يقل عن 10 امتار حيث تكون المياه متجددة بما يمكن من القضاء على انبعاث روائح كريهة او القضاء على مشاكل مياه التطهير المتسببة في تلوث خليج المنستير . 

تحميل المزيد من المواد ذات الصلة
تحميل المزيد أخبار الجهات

اترك رد