الرئيسية أخبار العالم “داعش” لـ”الفيفا”: لن نسمح بإقامة كأس العالم 2022 في قطر لأنها ستكون إمارة إسلامية

“داعش” لـ”الفيفا”: لن نسمح بإقامة كأس العالم 2022 في قطر لأنها ستكون إمارة إسلامية

0 قراءة ثانية
0
0

حذر تنظيم “داعش”، من إقامة كأس العالم لكرة القدم، عام 2022، في دولة قطر، لأنها ستكون إمارة إسلامية تابعة للتنظيم، حسب قوله، مهدداً فى رسالة وجهها إلى رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» جوزيف بلاتر،  بتنفيذ عمليات تفجيرية لمنع ما وصفه بـ«الفساد واللهو والعبث في أراضى دولة الخلافة».

وقال القيادي بـ«داعش» أبوسياف الأنصاري بحسب جريدة الوطن المصرية  في رسالة بعنوان: «من جنود دولة الخلافة إلى رئيس الاتحاد الدولى لكرة القدم»، أمس الأول: «الأستاذ جوزيف.. كنا قد نشرنا موضوعاً عن مونديال 2022 لكرة القدم، الذي قررتم إقامته فى قطر، ومن هنا نخاطبكم للمرة الثانية، فلقد خاطبتكم القاعدة فى 2010، عندما قررتم، (…) من أجل إقامة المونديال فى 2022 بقطر، ولكن قامت دولة الخلافة، فلن يكون هناك مونديال فى دولة اسمها قطر، لأنها ستكون إمارة إسلامية تحت حكم الخليفة أبوبكر البغدادي، أمير المسلمين، وهو لا يسمح بالفساد واللهو والعبث في بلاد المسلمين، لذا نقترح عليكم إيجاد بلد بديل، والدولة الإسلامية الآن بحوزتها صواريخ سكود، بعيدة المدى، وتصل إلى قطر بسهولة، والأمريكان يعلمون هذا».

وفى رسالة أخرى عرضها منتدى «شموخ الإسلام»، التابع لتنظيمات جهادية، قالت: «لن يكون هناك بلد اسمه قطر بإذن الله في عام 2022، بل ستكون إمارة قطر الإسلامية، المنطوية تحت الخلافة الإسلامية، وتابعة للخليفة أبوبكر البغدادي».

تحميل المزيد من المواد ذات الصلة
تحميل المزيد أخبار العالم

اترك رد