الرئيسية تونس أخبار الجهات القيروان: عبد الله خليف رئيسا لقائمة “النداء” في محاولة لإعادة التاريخ

القيروان: عبد الله خليف رئيسا لقائمة “النداء” في محاولة لإعادة التاريخ

0 قراءة ثانية
0
0

يبدو أن اِختيار رئيس قائمة حركة “نداء تونس” في القيروان لا تحضى بتوافق كبير، فاِختيار الدكتور عبد الله خليف يرى فيه الكثيرون أنه بسبب لقبه فهو اِبن الشيخ عبد الرحمان خليف الذي تحركت القيروان وراءه في الستينات أيّام العصيان المدني الكبير، والذي نكبت فيه الولاية في مئات من أبنائها بين قتلى وجرحى ومساجين.

نفس الشيخ يختاره بن علي في اِنتخابات 1989 رئيسا لقائمة القيروان ليضرب به حركة النهضة بقائمتها البنفسجية وبرئيسها عبد الوهاب الكافي صهر خليف الذي طلق ابنه محمد زعيم السلفية الجهادية الآن ابنته الكبرى.

نفس التكتيك يتواصل بإعادة التاريخ، اِختيار لعبد الله خليف الدكتور صاحب البرامج الدينية في إذاعتيْ صبرة والزيتونة، لضرب قائمة النهضة لما للشيخ عبد الرحمان من قيمة كبرى في نفوس القيروانيين، خاصة وأن قائمة النهضة ليس وراءها إجماع نهضاوي قيرواني نظرا لإعادة ترشيح فريد لعبيدي مرة أخرى رغم عدم قيروانيته.
قائمة نداء تونس يبدو أنها لن تضم تجمعيين رغم محاولاتهم المستميتة في الاِستحواذ على القائمة بعد نجاحهم في تسمية تجمعي معروف على رأس التنسيقية الجهوية، ورغم معارضة البعض فإن الكثيرين راضون عن هذا الاِختيار، ورأوا فيه “ضربة معلّم” متأتية من نصائح محمد الغرياني الأمين العام السابق للتجمّع المنحلّ.
فهل سيتمكن الباجي قائد السبسي من فرض عبد الله خليف على إرادة ندائيي القيروان؟ أم للتحركات القادمة للعديد منهم نتيجة في التغيير؟
تحميل المزيد من المواد ذات الصلة
تحميل المزيد أخبار الجهات

اترك رد