الرئيسية أخبار عاجلة قصرهلال: شارع الأمم المتحدة يستغيث في ظل صمت رسميّ مُريب

قصرهلال: شارع الأمم المتحدة يستغيث في ظل صمت رسميّ مُريب

16 قراءة ثانية
0
0

قصرهلال – خاص

هو واحد من الشوارع التي تشهد حركية مرورية هامة في مدينة قصرهلال، ويعتبر أحد شرايين المدينة نظرا لأنه أحد الطرق المؤدية للمستشفى الجهوي الحاج علي صوة والمعهد العالي للدراسات التكنولوجية وعديد المؤسسات الصناعية والمقاهي وغيرها…

ومع ذلك فبلدية قصرهلال وتحديدا مصلحة النظافة لا تعتبره جزءًا من المدينة أ, هكذا يبدو، فيكفي أن يمرّ الواحد منّا من هناك ليقف على حجم الأوساخ والأتربة والرمال المتراكمة على جانب الرصيف والتي تلتهم جزءا كبيرا من المعبّد، والصور المرافقة لهذا الموضوع تؤكد ذلك.

بل إن الصور تؤكد أن الشارع لم تلمسه مكنسة أو “بالة” منذ أشهر، هذا فضلا عن الأشجار المزروعة في الرصيف والتي لم يلمسها “مقص” أو منشار منذ تمّت زراعتها ويبدو أنّ المسؤولين عن النظافة والعناية بالبيئة في مدينة قصرهلال ينتظرون سقوط إحدى الأشجار على المواطنين حتى يبادروا بتشذييبها وتحسين شكلها!!!

ولن نتحدث في هذا الموضوع عن المناطق الخضراء التي أصبحت جرداء لا لون لها، فضلا عن الأوساخ التي تعشّش فيها والخراب الذي حلّ بها!!!

والأسئلة الآن وبكل إلحاح نوجّهه مباشرة للسيد والي المنستير ومن خلاله إلى السيد معتمد المدينة ومنه إلى كاتب عام بلدية قصرهلال والمسؤول عن مصلحة النظافة والعناية بالبيئة فيها:

حتى متى يتواصل الإستهتار بصحة المواطن وسلامته وضرب الحائط بالقوانين؟

أين دور المسؤول عن النظافة والبيئة في البلدية؟ 

لماذا يتقاضى المقاول أموالا مقابل أعمال لا يقوم بها؟

ولماذا لا يقوم مسؤولو البلدية بجولات تفقد؟

ولماذا لا يتمّ محاسبة المقاول على مخالفاته بما يمليه القانون؟

في انتظار رد السلطات المعنية والتحرك الجريء لوضع حد لهذه التجاوزات الخطيرة لن نكفّ عن نشر الصور ومقاطع الفيديو التي تفضح الخور الذي تشهده البلدية تباعا.

صالح سويسي

تحميل المزيد من المواد ذات الصلة
تحميل المزيد أخبار عاجلة

اترك رد