الرئيسية أخبار عاجلة في سهرة الاِختتام: مهرجان المنستير الدولي يكرّم صليحة

في سهرة الاِختتام: مهرجان المنستير الدولي يكرّم صليحة

0 قراءة ثانية
0
0

يسدل الستار اليوم الخميس على فعاليات الدورة الثالثة والأربعين من مهرجان المنستير الدولي، وسوف تكون المطربة الراحلة صليحة نجمة حفل الإختتام من خلال عرض مويقي غنائي يحمل عنوان “دار الفلك” وهو عرض تكريمي لمسيرة الفنانة التونسية الكبيرة.

ويقول الفنان محمود فريح أنّ الجديد في هذا العرض هو الاِنطلاق بمقطوعة موسيقية تحمل عنوان “هجر الحبيب وما درى” وهي إحدى أغاني الراحلة صليحة والتي سوف تقدمها الفرقة الموسيقية بقيادة المايسترو الصحبي فريح موسيقيّا دون كلمات.

كما أكد محمود أن العرض سيكون منوّعا وثريّا من خلال تشريك عدد هام من الأصوات الشابة والمواهب التي تكوّنت في المعهد الجهوي للموسيقى بالمنستير وفي أحضان فرقة الشباب للموسيقى العربية برئاسة الفنان لطفي البنزرتي، ويضيف فريح “لقد رأينا تشريك تلك المواهب التي أشرفت على تكوينها لسنوات في قسم الأصوات والتي سوف تكون مفاجأة سارة لجماهير المهرجان” مؤكدا أن ذلك يندرج ضمن أهداف الجمعية والتي تسعى لتكوين جيل جديد من الموسيقيين والمطربين يحملون المشعل ويواصلون مسيرتها التي جاوزت الأربعين عاما…”

وإلى جانب المواهب سوف يغنّي مطربو فرقة الشباب كريم المالكي وكمال مخلوف إلى جانب نجم الفرقة محمود فريح والذي سيصعد على ركح مهرجان المنستير الدولي للمرة 29 في مسيرته.

ومن الأصوات الشابة التي ستؤثث السهرة نجد: صفاء ديباج ونسرين حرز الله ويسرى بوسعيد والحبيب مرزوق وسوار المهداوي والطفلة إيناس الميلادي ذات الثماني سنوات.

الجدير بالذكر أن فرقة الشباب للموسيقى العربية تمثّل مدرسة موسيقية ورافدا للثقافة التونسية ليس في الجهة فحسب، بل على المستوى الوطني وهي التي مثّلت تونس في عديد المحافل الدولية، كما أنّ نجمها الفنان محمود فريح شارك في مهرجانات كثيرة ومثل تونس أفضل تمثيل كان آخرها افتتاحها لمهرجان دولي في تلمسان الجزائرية.

تحميل المزيد من المواد ذات الصلة
تحميل المزيد أخبار عاجلة

اترك رد