الرئيسية حواء فكرة بالصور: سيدة مبدعة تحول طائرة ركاب إلى صالون تجميل فاخر

بالصور: سيدة مبدعة تحول طائرة ركاب إلى صالون تجميل فاخر

0 قراءة ثانية
0
0

باب المنافسة يمسي عصيا على الفتح أكثر فأكثر، ونستطيع القول أن الأفكار قد كسدت، وينبغي على من يطمح الى النجاح في عمله أن يبتكر ما يمكن تسميته الإبداع “خارج الصندوق”

فقد أنفقت خبيرة مكياج اسكتلندية عشرات الآلاف من الدولارات على تحويل طائرة قديمة أهداها لها والداها، إلى صالون تجميل فريد من نوعه. افتتحت آمبر سكوت “25 عاماً” صالون تجميلها الجديد الذي يعتبر الأول من نوعه في العالم، داخل طائرة ركاب قديمة في حديقة منزلها.

وكانت آمبر قد بدأت بالعمل الدؤوب على طائرة ركاب قديمة من نوع “كي إف 440” في شهر مارس/آذار الماضي ، بهدف تحويلها إلى صالون للتجميل وتصفيف الشعر. بحسب ما ورد في صحيفة ميرور البريطانية.

ويذكر أن آمبر حصلت على الطائرة كهدية من والديها اللذين قاما بشرائها قبل عشر سنوات بمبلغ 30000 دولار أمريكي. وقد بلغت كلفة نقل الطائرة من مطار كوفنتري البريطاني إلى منزلهما في استكتلندا 25000 دولار أمريكي، حيث بقيت رابضة في الفناء الخلفي للمنزل منذ ذلك الحين. 

وقالت آمبر إن كلفة تحويل الطائرة إلى صالون تجميل فاخر وصلت إلى أكثر من 35000 دولار أمريكي. وأضافت: “طالما أحببت أن أكون خبيرة مكياج، فقد بدأ شغفي بالمكياج عندما كنت في سن الثالثة عشرة، عندما شجعتني امرأة مختصة بالمكياج على الدخول في هذا المجال واتخاذه كمهنة”.

وكانت آمبر قد درست فنون المكياج في كلية كليدبانك قبل القيام بتدريب عملي في مدينتي نيويورك ولوس أنجلس على يد أفضل فناني المكياج في العالم. 

ويحتوي صالون التجميل الفاخر على مساحة كافية لعمل أربعة من خبراء المكياج وفنيي الأظافر، حيث تأمل آمبر توظيف عدد منهم في الأسابيع القليلة القادمة. وقد زار الطائرة التي تزن 22 طناً الكثير من المتحمسين الذين شهدوا عملية افتتاح صالون المكياج الجديد. 

من الجدير بالذكر أن الطائرة التي كانت ضمن أسطول أتلانتيك إيرويز، حلقت في الجو لمسافة سبعة ملايين ميل قبل أن يتم إخراجها عن الخدمة.

ر

تحميل المزيد من المواد ذات الصلة
تحميل المزيد فكرة

اترك رد