الرئيسية أخبار عاجلة السياحة الدينية مجال يتوفر على إمكانات هامة للنمو

السياحة الدينية مجال يتوفر على إمكانات هامة للنمو

0 قراءة ثانية
0
0

 “يمكن الترويج للسياحة الدينية في تونس، بالاعتماد على التثمين الأمثل للمواقع والمعالم الدينية بالبلاد وذلك عبر التعاون الوثيق بين الهياكل الوزارية المعنية بالشأن السياحي والشؤون الدينية والثقافة،” ذلك ما صرح به رئيس الجامعة التونسية لوكالات الأسفار محمد علي التومي.

وأضاف التومي، في إفتتاح معرض إنتظم، الاثنين، بمناسبة الدورة 19 لمنتدى السياحة الدينية الملتئم من 16 الى 17 أكتوبر 2017، بالضاحية الشمالية لتونس، بأن السياحة الدينية لا تقتصر على الحج، وأن تطويرها يندرج في إطار برنامج لتنويع العرض السياحي التونسي وأقلمته مع انتظارات الحرفاء.
ويشارك بالمنتدى 40 مؤسسة ناشطة في المجال السياحي (نزل ووكالات الترويج للسياحة والشركات المتخصصة في السياحة الدينية…) وفق ما أكدته منى جالا رئيسة الشركة العربية الدولية للصالونات والمعارض، التي تنظم التظاهرة بالتعاون مع شركة “أسفار” لتنظيم المعارض والمؤتمرات.

وفسر وزير الشؤون الدينية أحمد عضوم ب”إن السياحة الدينية لا تعني فقط سياحة العمرة والحج”. واعتبر أن المجال واعد إذا ما تم إستغلال الامكانات، التي توفرها المواقع التاريخية، والاثار الدينية في تونس.

وبالنسبة لوكالات الأسفار التونسية المشاركة في المنتدى فان العمرة تبقى المنتوج السياحي الديني بامتياز والسوق، التي توفر أرباحا أكبر.
ودعت تبعا لذلك هذه الوكالات إلى تحرير السوق، التي لا زالت تتحكم فيها الدولة بشكل كامل، عن طريق شركة الخدمات الوطنية والإقامات.

تحميل المزيد من المواد ذات الصلة
تحميل المزيد أخبار عاجلة

اترك رد