الرئيسية مال وأعمال الاقتصاد العربي ريد الظاهري: أديبيك يوفر فرصة أمام شركات القطاع الخاص العاملة في النفط والغاز لاستعراض امكانياتها وعقد شراكات جديدة

ريد الظاهري: أديبيك يوفر فرصة أمام شركات القطاع الخاص العاملة في النفط والغاز لاستعراض امكانياتها وعقد شراكات جديدة

1 قراءة ثانية
التعليقات على ريد الظاهري: أديبيك يوفر فرصة أمام شركات القطاع الخاص العاملة في النفط والغاز لاستعراض امكانياتها وعقد شراكات جديدة مغلقة
0

أبوظبي –

أوضحت ريد حمد الشرياني الظاهري عضو مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة ابوظبي رئيسة لجنة الوقود بالغرفة ان معرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول “أديبك 2017” يعد أحد أهم الأحداث والمناسبات التي تعنى بقطاعي النفط والغاز في منطقة الشرق الأوسط وفي العالم بصورة عامة، حيث يمثل المعرض المنصة الرئيسية لكبار الخبراء وصناع القرار والمختصين في قطاعي النفط والغاز ، حيث رسخ المعرض سمعته كأحد أبرز المعارض العالمية المتخصصة .

وقالت الظاهري في تصريح صحفي بمناسبة انطلاق فعاليات المعرض في الفترة 13-16 نوفمبر الجاري في مركز ابوظبي للمعارض “إن المعرض وبفضل رؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة – حفظه الله – وتوجيهات ومتابعة صاحب السمو الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، حقق الريادة على مختلف المعارض المتخصصة في ذات المجال اقليميا وعالميا و يعكس اهتمام سموهما بتطوير قطاع النفط والغاز والارتقاء به إلى أفضل المستويات العالمية.
و أضافت الظاهري:” يوفر “أديبك 2017” فرصة مميزة لشركات ومؤسسات القطاع الخاص العاملة في مجال النفط والغاز في إمارة أبوظبي لتبادل الخبرات والاطلاع على التجارب الناجحة، بالإضافة لعرض أحدث التقنيات العالمية الجديدة في هذه الصناعات الحيوية، والاستفادة منها من حيث دراسة إمكانية التطبيق والتوقيت والأماكن المناسبة، وخاصة في قطاعات التنقيب والاستكشاف والموارد الطبيعية والبشرية، بالإضافة إلى ما يميز الحدث في دورته هذه وهو  تخصيص معرض لقطاع الأعمال البترولية الساحلية والبحرية والذي يقام لأول مرة ضمن فعاليات أديبك.

وذكرت الظاهري ان دورة اديبيك لهذا العام تقام تحت شعار “بناء علاقات متينة لدفع عجلة النمو”، بهدف مواصلة دوره في جمع وزراء الطاقة وكبار التنفيذيين من قطاع النفط والغاز تحت مظلته بوصفه الملتقى الأبرز لصانعي القرار في هذا القطاع.

ولفتت الظاهري الى أن تحسن اسواق النفط عقب قرار الدول المنتجة بتخفيض حجم انتاجها قد ساعد على تحسن اداء الاسواق العالمية ، و كان له الاثر الايجابي على الدول المنتجة في تحقيق عوائد افضل تعود بالفائدة على اقتصادياتها، كما اثر بالايجاب على عمل ونشاط الشركات العاملة في قطاع الخدمات النفطية.

 

تحميل المزيد من المواد ذات الصلة
تحميل المزيد الاقتصاد العربي
تعليقات مغلقة