الرئيسية ثقافة وفنون موسيقى مهرجان أبوظبي 2019 يقدم رائعة جياكومو بوتشيني “توسكا”

مهرجان أبوظبي 2019 يقدم رائعة جياكومو بوتشيني “توسكا”

0 قراءة ثانية
0
0

أقيم على مسرح قصر الإمارات في أمسية استثنائية ضمن أمسيات البرنامج الرئيسي لمهرجان أبوظبي 2019 حفل أوبرا “توسكا” وذلك بحضور الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح، تمثل أوبرا “توسكا”  رائعة المؤلف الموسيقي جياكومو بوتشيني المكونة من ثلاثة فصول، من أشعار الإيطاليين لويجي إيليكا وجوسيبي جياكوسا، والتي تم عرضها لأول مرة في روما مطلع عام 1900، وهي ميلودراما تدور أحداثها في روما عام 1800 إبان غزو نابليون لإيطاليا مهدداً بإنهاء سلطة مملكة نابولي على روما.

وعاد الباس باريتون الويلزي السير برين تيرفل الحائز على جائزة غرامي إلى مهرجان أبوظبي لهذا العام، ليجسد باقتدار شخصية “سكاربيا”، بطل الأوبرا، رافقته كريستين أوبوليس في دور “توسكا”، وفيتوريو غريغولو في دور “كافارادوسي”، حيث تلاحمت الحناجر لتجسد ملحمة درامية لقصة كلاسيكية خالدة على أنغام أوركسترا كامري السيمفونية بقيادة جاريث جونز.

وأكّدت هدى إبراهيم الخميس، مؤسس مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، المؤسس والمدير الفني لمهرجان أبوظبي على اعتزازها بعودة صديق المهرجان السير برين تيرفل، مغني الأوبرا الشهير الحائز على جائزة غرامي خمس مرات، عبر مشاركته في العرض العربي الأول لعمل توسكا مع ﻛﺮﻳﺴﺘﻴﻦ أوﺑﻮﻻﻳﺲ وﻓﻴﺘﻮرﻳﻮ ﻏﺮﻳﻐﻮﻟﻮ وأورﻛﺴﺘﺮا ﻛﺎﻣﺮي، هذه المشاركة التي تأتي ترجمةً لالتزام المهرجان بتعزيز شراكاته الاستراتيجية وحضوره الدولي للتعريف بالإبداع الإماراتي من جهة وتقديم أفضل العروض العالمية في عاصمة الثقافة والفنون أبوظبي من جهة ثانية.

وتابعت: “يسعدنا التعاون مع فنانين كبار مثل تيرفل الذي يؤكد التزامه العمل مع المهرجان مجدداً بعد إطلالته على خشبته في العام 2012 في عرض ملحمة فاغنر إلى جانب ديبورا فويت وآخرين، بقيادة جايمس ليفين، وإخراج روبرت ليباج، في شراكة إبداعية تأتي بأجمل ما قدّمته أوروبا من منجز يعكس الشغف بالأوبرا والموسيقى الكلاسيكية والفنون عبر عمل بوتشيني العريق الذي يعالج قضايا المشاعر الإنسانية ويستعرض الحياة اليومية الحافلة بالحب والفساد والمكيدة، هذه الشراكة التي يستمر المهرجان في بنائها وتمتينها منذ تأسيسه في العام 2004، ليضع الإمارات في مكانة راسخة كمنصة تستقطب المبدعين وتحوز إعجابهم بجمهورها التواق للأعمال الفنية المتميزة والراقية”.

ومن جهتها قالت أسترا كورميه سفيرة جمهورية لاتفيا في دولة الإمارات: “التقاليد الموسيقية تجري في عرقونا نحن اللاتفيين، ولذا نجد الكثير من النماذج المشّرفة من أوبرا لاتفيا الوطنية تنجح في الوصول إلى المنصات العالمية المعروفة، وننظر إلى كريستين أوبوليس باعتبارها فتاة لاتفية نموذجية بجمالها وموهبتها وقوة احساسها، ما يجعلها مصدر إشعاع قوي للمشاعر الحقيقية في كل مرة مرة تظهر فيها على المسرح وفي كل دور تجسده. ونحن سعداء بمشاركتها ونتشرف بالترحيب بها في أبوظبي حيث قدمت لنا قصة توسكا الخالدة.”

وبدوره قال السفير الإيطالي في دولة الإمارات، سعادة ليبوريو ستيلنو: “بحسب مقولة شهيرة لجياكومو بوتشيني فإن الفن هو نوع من المرض، وقد تعرضنا لشغف ودراما هذه العدوى بحضورنا أبرز أعماله الأوبرالية في مهرجان أبوظبي، والتي استمتعنا بها كثيراً، ويعود الفضل في ذلك إلى جهود سعادة هدى إبراهيم الخميس التي قدمت لجمهور أبوظبي “توسكا” والموهبة الإيطالية الفذة ﻓﻴﺘﻮرﻳﻮ ﻏﺮﻳﻐﻮﻟﻮ الذي يعتبر مصدر فخر لنا جميعاً كأعضاء في البعثة الدبلوماسية الإيطالية في دولة الإمارات، حيث أن أتيحت لنا فرصة الترحيب به في أبوظبي.”

وقال سفير المملكة المتحدة لدى دولة الإمارات، سعادة باتريك مودي: “لقد شاهدت فرقة أوبرا ويلز الوطنية تقدم عروضها احتفاءً بالثقافة الويلزية في دبي مؤخراً، وتسعدنا عودة السير برين تيرفل مرة أخرى إلى مهرجان أبوظبي ليقدم لنا “توسكا”، بما يعبّر عن عمق العلاقات الثقافية بين المملكة المتحدة ودولة الإمارات.”

ويستمر البرنامج الرئيسي لمهرجان أبوظبي في تقديم أمسياته الاستثنائية للجمهور، واحتفاءً “بالأولمبياد الخاص للألعاب العالمية – أبوظبي”، الذي سيقام في العاصمة الإماراتية، يتعاون مهرجان أبوظبي 2019 مع الألعاب الأولمبية الخاصة في كوريا والألعاب العالمية الخاصة بأولمبياد أبوظبي لاستضافة حفل بعنوان “معاً للاندماج”، تحييه مجموعة مختارة من أصحاب الهمم من كوريا يوم 16 مارس على مسرح قصر الإمارات، وتقوده مغنية السوبرانو الشهيرة والحائزة على جائزة جرامي “سومي جو”.

كما يقام يوم 21 مارس بعرض بعنوان “الظلال” (سومبراس)، تم تصميمه خصيصاً بمناسبة الذكرى العشرين لفرقة سارا باراس لباليه الفلامينكو. وذلك قبل أن يختتم المهرجان فعاليات برنامجه الرئيسي على مدار يومي 29 و 30 مارس بحفل لفرقة باليه دار أوبرا باريسبعنوان “جولز” لجورج بالانشين.

تحميل المزيد من المواد ذات الصلة
تحميل المزيد موسيقى

اترك رد