الرئيسية تونس أخبار الجهات سوسة: تواصل فعاليات صالون الطفل بسوسة ببرمجة ثرية ومتنوعة

سوسة: تواصل فعاليات صالون الطفل بسوسة ببرمجة ثرية ومتنوعة

0 قراءة ثانية
0
0
تنتظم الدورة الثانية لصالون الطفل بسوسة بفضاء معرض سوسة الدولي، في شراكة بين إدارة المعرض والمندوبية الجهوية للمرأة والأسرة والطفولة وكبار السن بسوسة.
وتتضمن الدورة ورشات وفقرات تنشيطية موجهة للأطفال، يشرف عليها إطارات المندوبية، وتشمل الحكي والرسم والدمى العملاقة والتصوير والسينما والقيافة وصنع اللوحات بالورق الملفوف وصنع الأقنعة، وغيرها من الورشات التي تجسد انتقال الفعل الثقافي التنشيطي من المؤسسات الى الفضاءات العامة.
واوضحت رئيسة مصلحة التفقد والتكوين والبرامج بالمندوبية الجهوية للمرأة والاسرة والطفولة وكبار السن بسوسة فاتن الجريدي أن “هذه الأنشطة تمثل ثمرة اتفاقية الشراكة التي وقعتها المندوبية مع معرض سوسة الدولي قبل عامين وتم بمقتضاها تنظيم الدورة الاولى لصالون الطفل العام الماضي وتنظيم الدورة الثانية هذه الأيام بفضاء معرض سوسة، وتهدف الى خلق فضاءات ترفيه وتنشيط داخل المعرض”.
وسيكون زوار المعرض من الأطفال السوم الاثنين على موعد مع عرض للألعاب السحرية والبهلوانية من تنشيط الفنان فؤاد الجليدي، فيما يؤمن الفنان جعفر القاسمي عرضا تنشيطيا متنوعا يوم الخميس 29 أوت الجاري.

وكاننت الدورة الثانية من صالون الطفل انطلقت 23 أوت لتتواصل إلى غاية يوم 1 سبتمبر 2019 بمشاركة 90 عارضا.

ويُعتبر صالون الطفل في دورته الثانية أولى حلقات سلسلة المعارض والصالونات المختصة السنوية التي تسعى إدارة معرض سوسة إلى ترسيخها، حيث تنتظم هذه الدورة تحت شعار “لنتحد من أجل الإحاطة بأطفال التوحد”.

وتسجّل الدورة الحالية تطورا ملحوظ في عدد العارضين الذي تجاوز 90 وذلك مقارنة بدورة العام الماضي، وتتوزع تركيبتهم بين مؤسسات صناعية مختصة سواء في صناعة ملابس الأطفال وتجهيزات بيوتهم على مستوى متطلبات التأثيث أو في اللعب بكل أنواعها والتي تستجيب لأعمارهم وأذواقهم.

كما ستشهد هذه الدورة ارتفاعا في عدد المؤسسات التربوية المختصة المشاركة في الطفولة من رياض ومحاضن أطفال، وقد تم إعداد برنامج تنشيطي ثري ومتنوع لتنفيذه من قبل إطارات تربوية مختصة على امتداد أيام الصالون.

ولئن اِقترن اليوم الافتتاحي للصالون وضمن فقراته الرئيسية بانعقاد الندوة الجهوية التي تتمحور حول “التوحد والمعاناة الخفية” بإشراف إطارات عليا مختصة، فإن بقية أيام الصالون تزخر ببرمجة يومية متنوعة، من ذلك تنظيم ورشات مختصة جامعة للفنون والإبداعات الطفولية توزعت محاورها الرئيسية مع مباشرتها من قبل كفاءات مختصة في المجال بين الرسومات العملاقة والابداعات الصوتية والفيلم والصورة الثابتة وصنع الدمى والأقنعة وغيرها من الفنون، فضلا عن اللوحات الاستعراضية المتنوعة طوال أيام الصالون.

يُذكر أنّ الصالون يفتح أبوابه يوميا من الساعة 11 صباحا إلى الساعة التاسعة ليلا.

تحميل المزيد من المواد ذات الصلة
تحميل المزيد أخبار الجهات

اترك رد