الرئيسية مال وأعمال الاقتصاد العربي الجزائر: رئيس تنفيذي جديد على رأس “سوناطراك”

الجزائر: رئيس تنفيذي جديد على رأس “سوناطراك”

0 قراءة ثانية
0
0

الجزائر –

قال التلفزيون الجزائري إن الرئيس عبدالمجيد تبون عيّن الأربعاء توفيق حكار رئيسا جديدا لشركة الطاقة الوطنية ‘سوناطراك’.

وسيحل حكار وهو مسؤول تنفيذي كبير في سوناطراك خلفا لكمال الدين شيخي الذي تولى رئاسة الشركة قبل أشهر قليلة، في أحدث خطوة ضمن تغييرات سريعة على القمة شهدتها السنوات الأخيرة.

ويأتي التغيير على رأس سوناطراك فيما تواجه السلطة مشاكل مالية واجتماعية تفاقمت على اثر انهيار أسعار النفط قبل نحو خمس سنوات.

وتشير مصادر جزائرية إلى ملفات فساد كثيرة في صفقات عملاق النفط الحكومي وليس واضحا ما إذا كان هذا التغيير يهدف لمعالجة تلك الثغرات.

والجزائر مورد رئيسي للغاز إلى أوروبا وتعتمد على مبيعات النفط والغاز في 60 بالمئة من إيرادات ميزانيتها العامة، لكن تلك الإيرادات انخفضت بفعل تراجع سعر النفط في 2014، مما أدى إلى هبوط كبير في احتياطيات العملة الصعبة.

وتُظهر أحدث الأرقام أن إيرادات النفط والغاز بلغت 30.25 مليار دولار في الأحد عشر شهرا الأولى من 2019، بانخفاض 15 بالمئة عن الفترة ذاتها من العام السابق مع تقلص أحجام التصدير بسبب الطلب المحلي وتراجع الإنتاج.

وواجهت الجزائر ذلك بمحاولة تعزيز الطاقة الإنتاجية، بينما يسعى البلد لجذب استثمارات شركات النفط الأجنبية للمساعدة في ذلك.

وفي ديسمبر/كانون الأول، سنت الجزائر قانونا جديدا لتشجيع مثل تلك الاستثمارات مع منع الشركات الأجنبية من تملك حصة أغلبية في مشاريع الطاقة.

ويؤثر تراجع إيرادات الطاقة على ميزانية الدولة التي تقرر خفض الإنفاق العام فيها تسعة بالمئة هذا العام، مع عدم المساس بالدعم الحساس سياسيا.

وسيكون من الصعب إجراء أي خفض على البرامج الحكومية في ضوء الأزمة السياسية التي هزت الجزائر على مدار العام الماضي، حيث ساعدت احتجاجات عارمة في الإطاحة بالرئيس السابق عبدالعزيز بوتفليقة في أبريل/نيسان 2019.

وفاز تبون بالانتخابات التي أجريت في ديسمبر/كانون الأول الماضي ورفضها المحتجون، قائلين إن أي انتخابات لن تكون مشروعة في ظل استمرار النخب الحاكمة في مواقعها. وعين الرئيس الجديد حكومة جديدة الشهر الماضي.

تحميل المزيد من المواد ذات الصلة
تحميل المزيد الاقتصاد العربي

اترك رد