الرئيسية تونس أخبار الجهات إجماع على نجاح ولاية المنستير في التصدي لجائحة فيروس كورونا

إجماع على نجاح ولاية المنستير في التصدي لجائحة فيروس كورونا

0 قراءة ثانية
0
0

خصص برنامج عمل هذه الدورة الأولى العادية للنيابة الخصوصية للمجلس الجهوي لسنة 2020، إلى تشكيل اللجان القطاعية القارة و لتقييم الوضع العام خلال الفترة المنقضية و تقييم المجهود الجهوي للتصدي لوباء فيروس كورونا و متابعة الوضعية التنموية بالجهة خلال الخمس سنوات الماضية فضلا عن عرض تقرير اللجنة القطاعية القارة للتخطيط و المالية.

تشكيل اللجان القطاعية القارة

تم خلال دورة النيابة الخصوصية للمجلس الجهوي، تشكيل اللجان الجهوية القطاعية القارة على غرار اللجنة القطاعية القارة للتخطيط و المالية و اللجنة القطاعية القارة للشؤون الاقتصادية و اللجنة القطاعية القارة للفلاحة و الصيد البحري و اللجنة القطاعية القارة للتجهيز و الإسكان و التهيئة الترابية و اللجنة القطاعية القارة للشؤون الاجتماعية و الصحة و اللجنة القطاعية القارة للتربية و الثقافة و الطفولة و الشباب و اللجنة القطاعية القارة لمكافحة التصحر و اللجنة القطاعية القارة للتنمية المستدامة و اللجنة القطاعية القارة للتشغيل و الاستثمار و اللجنة القطاعية القارة للتعاون و العلاقات الخارجية.

تقييم المجهود الجهوي للتصدي للجائحة

و في تقييم المجهود الجهوي للتصدي لوباء فيروس كورونا المستجد، عبّر الدكتور المنصف الهواني المدير الجهوي للصحة بالمنستير عن شكره لكل المتدخلين من إدارات جهوية و محلية و أصحاب النزل و ممثلي المجتمع المدني و المنظمات و أهالي ولاية المنستير الذين انخرطوا في الخطة الجهوية و كان دورهم محوري في مقاومة فيروس كورونا المستجد حيث تم على المستوى الجهوي توفير 10 نزل بالمنطقة السياحية بالمنستير لإقامة اكثر من 1700 من المواطنين الموضوعون بالحجر الصحي الاجباري و نزل لإيواء 414 الى حد الان مصاب بفيروس كورونا من 24 ولاية و من بينهم 8 مواطنين من ليبيا و مواطن اردني و 4 من موريتانيا و 4 كوديفوار و مواطن من غينيا حيث سجّل منهم شفاء 330 مصاب.

و اكد المدير الجهوي للصحة على ان ولاية المنستير التي تعد ذات كثافة سكانية عالية ( 586 ساكن في الكلومتر المربع الواحد ) نجحت في خطتها الجهوية للحد من انتشار العدوى بفيروس كورونا حيث تم تسجيل اول حالة إصابة محلية يوم 15 مارس و اخر حالة يوم 15 افريل 2020، واعتبر ذلك نتيجة تكاتف جهود مختلف المتدخلين و الدرجة العالية من وعي مواطني و سكان هذه الولاية.

و بيّن المدير الجهوي للصحة أن الخطة الصحية متحركة، حيث انطلقت المصالح الجهوية منذ الوهلة الأولى في تركيز قاعة عمليات بالإدارة الجهوية للصحة لمتابعة الوضع الوبائي و عقد جلسات دورية و يومية بمقر الولاية بحضور مختلف المتدخلين فضلا عن تفعيل اللجنة الجهوية لليقظة الصحية وهي في حالة انعقاد دائم منذ 30 جانفي 2020 و التنسيق مع الميناء الترفيهي بالمنستير و إعداد خطة عمل في الغرض و التنسيق مع مطار المنستير لمتابعة المسافرين من وإلى الصين )وبقية البلدان ذات احتمال نشر العدوى ( بهدف مدهم بالنصائح اللازمة ومتابعتهم للتأكد من سلامتهم و تخصيص استبيان مخصص لكافة القادمين يتم جمعه و فرزه عند الخروج من الطائرة من قبل الفرق الصحية الحدودية و تركيز كاميرا حرارية في المدخل الرئيسي للمطار عند قدوم المسافرين لتقصي ارتفاع درجة الحرارة وإحالة الحالات المشتبهة إلى وحدات العزل للتكفل بها من طرف فرق قسم المساعدة الطبية الإستعجالية SAMU .

و أكد المدير الجهوي للصحة على أن فريق المراقبة الصحية بمطار الحبيب بورقيبة بالمنستير قد تابعت و راقبت مسافري 1040 رحلة جوية منذ شهر فيفري و إلى غاية 22 جوان الجاري منها 489 رحلة ذهاب و 551 رحلة إياب و على متن كل هذه الرحلات 118773 مسافر من بينهم 59637 مغادر و 59136 مسافر قادم.

تحميل المزيد من المواد ذات الصلة
تحميل المزيد أخبار الجهات

اترك رد