الرئيسية علوم وتكنولوجيا تكنولوجيا سلسلة Reno4 من OPPO: تصميم عصريّ ومميّز لهواتف رقيقة وخفيفة الوزن

سلسلة Reno4 من OPPO: تصميم عصريّ ومميّز لهواتف رقيقة وخفيفة الوزن

50 قراءة ثانية
0
0

سعت OPPO من خلال سلسلة Reno إلى تحقيق مزيج متوازن من التكنولوجيا والموضة. في الجيل الأوّل، قدمت OPPO تصميم Shark Fin بكاميرا منبثقة دوّارة. وكانت النتيجة الحصول على أكبر نسبة شاشة مقارنة بالجهاز، على الإطلاق.

مع Reno3 Pro تواصلت رحلة الابتكار مع أوّل شاشة بشكل الثقب المزدوج من نوع سوبر أوموليد Super AMOLED بدقّة 44 ميجابكسل مع 2 ميجابكسل، لأوّل مرّة في العالم، كمعيار جديد في التصوير الفوتوغرافي عبر الكاميرا الأمامية للهواتف الذكية.

ومع سلسلة Reno4 تطوّرت فلسفة التّصميم لدى OPPO إلى مستويات أخرى من خلال الابتكار التّكنولوجي المكثّف، إذ تجمع السّلسلة الجديدة بشكل فعّال بين التّصميم الرّائع والألوان العصريّة لتوفير تجربة مميّزة وسلسة للمستخدمين.

الأولويّة لخيارات المستخدمين في مجال الابتكار والتّصميم

ترتكز فلسفة OPPO في الابتكار والتّصميم للأجهزة المحمولة على حاجيات المستخدمين في جميع الأوقات. ويشمل ذلك الشّكل واللّون والتّصميم العصري، مع الأداء المتفوّق الّذي يحبّذونه. وتبدو الهوية الجمالية لسلسلة RENO ناعمة وسلسة إضافة إلى خفّتها ونحافتها. ويوفّر تصميمها الجذّاب إمكانيّة الحمل بسهولة باليد، مع إدماج تقنيات متعدّدة وابتكارات تكنولوجية متنوّعة.

جهاز نحيف للغاية يمنح آفاقًا جديدة

من بين أكبر عقبات التّصميم التي يواجهها صانعو الهواتف الذكية هي إيجاد التّوازن المثاليّ بين توفير خيارات جديدة في الجهاز والحفاظ على الشكل النّحيف. صنعت سلسلة Reno4 انطلاقا من نتائج البحث والتّطوير لدى OPPO مع إدماج العديد من التّحسينات لمواجهة هذا التحدّي، مع الأخذ بعين الإعتبار لأهميّة الأداء المثاليّ. وقامت OPPO بتحسين تصميم المنتوج لتقليل أبعاده ووزنه. وبدلاً من التركيز فقط على جهاز نحيف، قامت OPPO بمراجعة لوحة الرّسم لسلسلة Reno4 لتحسين كل ملّيمتر وتقليل كل غرام ممكن. ويلبّي كل انحناء مدمج في التّصميم حاجة المستخدمين. فمع هاتف Reno4 Pro  بحجم 161 غرام وسمك 7.7 ملم أو هاتف Reno4 بحجم 165 غرام وسمك 7.7 ملم، تضمن لك هذه السّلسلة الجديدة قبضة ناعمة وخيارات مريحة.

  • الشّاشة: تتجاوز OPPO دائمًا الحدود المألوفة من أجل تزويد المستخدمين بشاشات أفضل وأكبر مع حمل مريح باليد. ويعتبر Reno4 Pro أوّل هاتف ذكيّ من صنفه يقدّم شاشة بدون حواف ذي 6.55 بوصة 90 هرتز، مع تجربة مرئيّة رائعة لوقت ممتدّ للشّاشة. وتقدّم الشّاشة المنحنية ثلاثيّة الأبعاد مع أفضل تقنيةCOP (رقاقة على بلاستيك) تجعل الجهاز خفيفًا. وبالمقارنة مع معايير الصّناعة السائدة، فإنّ عبواتCOP  متقدّمة ولكنّها أكثر تكلفة. ومع ذلك، تمّ استخدامها بشكل كامل نظرا للمرونة العالية التي توفّرها للشّاشة المنحنية وتقليصها للمساحة التي تشغلها الشّاشة.
  • الكاميرا: بتصميم ثنائيّ الثّقب في الواجهة الأماميّة لهاتفReno4 توجد كاميرا “سلفي” بدقة 32 ميجابكسل و مستشعر ذكيّ Capteur Intelligent IA معزّز بأحدث تقنيات الذّكاء الاصطناعي. يمكن لهذا المستشعر الذكيّ تحديد ما إذا كان هناك أشخاص آخرون يشاهدون شاشة المستخدم من أجل حماية معطياته الشخصيّة. ويسمح هذا الإبتكار الّتفاعل مع الهاتف دون لمس الشّاشة مع أداء مهام متعدّدة وسلسة في تطبيقات شبكات التّواصل الإجتماعيّة… وعلى الرّغم من الابتكارات المتنوعة، فإنّ تصميم الهاتف أخذ بعين الإعتبار ضمان هيكل نحيف يسهل حمله واستعماله. وقد ساهمت الكاميرا الأماميّة المسطّحة في Reno4  في تقليص سمك الهاتف بقرابة 0.2 مم.
  • البطاريّة: عندما تفكّر في تعدّد استخدامات هاتفك الذكيّ، فإن عمر البطارية سيكون حافزا رئيسيّا في قرارك لشراء المنتوج. يصبح هذا مصدر قلق كبير عندما يكون هاتفك الذكيّ رقيقًا بسبب السّعة المنخفضة للبطارية. أخذت OPPO هذا الأمر في الاعتبار عند تصميم سلسلة Reno4 مع تقديم حلول لمساحة البطاريّة وضمان سرعة الشّحن والاقتصاد في طاقة البطارية. وكانت بطارية Reno4 المسطّحة مثاليّة لتقليص سمك الهاتف.

تمكّن تقنية SuperVOOC 2.0 بقوة 65 واط من شحن هاتف Reno4 Pro بالكامل في 36 دقيقة، ممّا يعني زيادة متطلّبات البطارية. إنّ بطارية Reno4 Pro (4000 مللي أمبير، 87.5 * 62.8 * 4.75 ملم) هي أقل سمكًا بمقدار 0.1 ملم مقارنة بالهواتف السّابقة من نفس الجيل. وبالمثل، فإنّ بطارية Reno4 (4015 مللي أمبير، 86.5 * 62.5 * 4.44 ملم) هي أرقّ ب 0.34 ملم عند تزويدها بالشّحن السريع VOOC 30W الذي يوفر شحنًا كاملاً خلال 55 دقيقة.

  • التّبريد: لضمان مستويات أداء فائقة، قامت سلسلة Reno4 بتحسين آليّة التبريد المعقّدة. ولأوّل مرّة، طبّقت OPPO نظام التبريد المتعدّد على Reno4 Pro ، وهو مزيج من أنابيب الجرافيت وأغطية الجرافيت والرقائق النّحاسية للتّبريد ثلاثيّ الأبعاد. ومن المزايا الإضافية أنّه يوفّر 1غ من الوزن مقارنة بآلية تبريد الأنابيب النّحاسية. بذلك، يمكن للمستخدمين الاستمتاع بأداء تبريد متقدّم ولو كان الجهاز نحيفا للغاية.
  • هيكل متين للغاية: من الشّائع جدًا لدى صانعي الهواتف الذكيّة التّنازل عن بعض متطلّبات التّصميم من أجل إنشاء أجهزة نحيفة وخفيفة الوزن. وهذا يشمل المواد الهشّة الّتي تتدهور بمرور الوقت. تمّ تصنيع هيكل Reno4 من الألومنيوم القويّ ممّا يجعل الجهاز بأكمله متينا بما يكفي للحفاظ على شكله ووظيفته بمرور الوقت.
  • تحسين التّصميم المندمج: في الغلاف الخلفيّ، تستخدم سلسلة Reno4 حبرًا مثبطًا لاستبدال الألواح الفولاذية التقليدية، مما يجعل الجهاز أرقّ ب 0.15 مم. بالإضافة إلى ذلك، تمّ بهاتف Reno4 Pro تصغير بعض مكوّنات اللّوحة الأمّ لتقليل السماكة الإجمالية بمقدار 0.33 مم. كما استخدم Reno4 Pro أيضًا تقنية Hidden Fingerprint Unlock 4.0 مع مستشعرات بصمات الأصابع من الجيل السّادس، والتي يبلغ سمكها 0.27 مم فقط مقارنة بالجيل السابق 2.8 مم ، ولكنّها أسرع.
  • جهاز في شكل متوازن: إلى جانب الهيكل النّحيف جدّا، اعتمد Reno4 الجديد على تصميم Reno القديم لدمج تجربة الهاتف الذكي الممتعة مع أسلوب عصري يعكس احتياجات المستخدمين الشّباب. وتأتي الابتكارات في عدّة جوانب للتعبير عن لغة تصميم OPPO الفريدة من نوعها.
  • تصميم رائع للغلاف الخلفي: تعمل المنصّة الشّفافة لإعداد الكاميرا الرباعيّة في سلسلة Reno4 على تعزيز جاذبيتها المرئيّة عن طريق تقليل نتوء الكاميرا. على الغلاف الخلفي، تمزج سلسلة Reno4 بين نسيجين مختلفين. في الجزء الأيسر أعلى الغطاء الخلفي، توجد نافذة مستطيلة لامعة تتسع للكاميرات. تندمج المنصّة الشفافة بشكل طبيعي مع اللون الخلفي وتجعل الهاتف يبدو أنحف. بينما يمتزج النسيجان بسلاسة مع الغطاء الخلفي، فلا يشعر أي منهما بالعزلة حتى للوهلة الأولى. لا يبدو جهاز الكاميرا الرباعي مبتكرًا ومستقبليًا فحسب، بل يجعل الجسم بأكمله بسيطًا وواضحًا. وعلاوة على ذلك، يعزّز التّصميم المنحني على الشّاشة الملمس العام وتجربة قبضة الجهاز.

إنّ التصميم المميّز لـ Reno4 Pro مع شاشة منحنية ثلاثية الأبعاد تجعل من الجهاز أكثر جاذبيّة وإثارة.

  • ألوان فريدة من نوعها: يأتي Reno4 Pro بطبقة نهائية غير لمّاعة مضادّة لانعكاس الأضواء. بالإضافة إلى ذلك، تمّ تحسين السّطح لتقليل النتوءات. واعتمد على تقنيات تلوين CMF المتطوّرة تشمل اللّون والموادّ واللّمسات الأخيرة، ممّا يبرز التكامل الطبيعي والمذهل للطبقات اللمّاعة وغير اللمّاعة في التصميم. وحسب تقنية  Starry Nightتبرز ألوان لسماء ليلية ضبابية مضاءة بنجوم متناثرة، ويندمج اللّون الفضي والأسود بمهارة من أعلى إلى أسفل. هذا التدرّج الجميل المريح للعيون يجلب لمسات من الهدوء للمستخدم. من ناحية أخرى، تمنح تقنية Silky White درجات متفاوتة من اللّون الأبيض التي تتغير بلطف حسب الأضواء، والّتي تبدو مثل الحرير النّاعم تحت أشعّة الشّمس وتستحضر سحر الطفولة المنعش. يعرض اللونان البسيطان مزيجًا مثاليًا بين الأسلوب وفنّ التّصميم.

لون المجرّة الأزرق فريد من نوعه في Reno4 و Reno4 Pro وقد تمّ اعتماده بتقنية مميّزة من “Reno Glow” التي تضيف مزيجًا مثاليًا ورائدا من اللّون غير اللمّاع واللّون السّاطع لإحساس أكثر حيويّة وإثارة.

إضافة إلى عدد لا يحصى من الخيارات المبتكرة، يتجاوز Reno4 الحدود إلى أبعد من ذلك من خلال إيجاد التّوازن المثاليّ في التّصميم بين الدقة والبراعة والإبتكار.

تحميل المزيد من المواد ذات الصلة
تحميل المزيد تكنولوجيا

اترك رد